0
مفهوم-القيم

مفهوم القيم :

تعريف القيم :

هي الأفكار التي يعتقدها الإنسان ثوابث و مقاييس مهمة تعبر عن ما هو مهم بالنسبة إليه فتأثر على التصرفات و السلوكيات للفرد و المجتمع بما يناسب مع هذه القيم فهي ما يعتبره المرء أو الناس ثمين و مهم و من الممكن اعتبارها بالأخلاق العليا
- إذا قيست القيم على أنها الأخلاق بحد ذاتها فإن العرب من جاهليتهم يملكون قيماً و أخلاق فاضلة حض عليها الإسلام بعد ظهوره كإكرام الضيف و إغاثة الملهوف و الشجاعة و غيرها
- القيم قد تعبر عن المبادئ بحد ذاتها أو القضية المهمة بالنسبة للفرد أو لمجموعة

من أين تأتي القيم :

• إن مفهوم القيم يصنع من الأفكار الاجتماعية المحيطة بالإنسان فكل شخص يستمد قيمه من أبويه أولاً ثم من مجتمعه ثانياً
• يشكل الدين أهم مصادر صناعة القيم و اليوم ترجع القيم إلى في البلاد الإسلامية إلى الدين الإسلامي قبل العادات و التقاليد
• قد ينفرد شخص بقيم نبيلة و مبادئ سامية فضلاً عن غيره ممن حوله و من الممكن أن يكون السبب في ذلك هو ثقافته العالية أو إدراكه العالي لما حوله و حسن تفكيره
• العرف الاجتماعي في أي بلد يحدد القيم فيها بعد الدين و من الممكن أن يختلف من بلد إلى آخر لكن تبقى الدول العربية نسباً ذات قيم مشتركة

أهمية القيم :

• إن قيم المجتمع تتحدد مستواه الأخلاقي فهي ما ترتقي بالإنسان و المجتمع
• إن زوال القيم قد يهدد الأمن الأخلاقي في بلد معين و هو ما يؤشر على انحطاطها
• إن وجود القيم يمنع من انتشار الرذيلة و التدهور الأخلاقي و يدعم الاستقرار الاجتماعي و الأسري و يحقق النمو و الازدهار

أسباب ضياع القيم :

اليوم تشهد البشرية ضياعاً للقيم و المبادئ و الأخلاق الفاضلة و المسلمين ليسوا بعيدين عن ذلك و هذا ما يبدو واضحا في المؤشرات العالمية و ترتيب الدول أخلاقياً و هذا لأسباب منها :

1. محورية المال :

الساحقة في عالمنا و الشراهة لحب التملك تدفع الكثيرين للتخلي عن مبادئهم و ترك الأخلاق العرفية و الدينية و هذا ليس مقصوراً على طبقة دون أخرى و العالم اليوم مليء بالشواهد على ذلك فمن الممكن أن يمتنع أحد الأطباء عن معالجة مريض أو إنقاذه حتى بسبب عدم توفر تكاليف المعالجة لدى المريض فتغيب في ذهنه قيم الإنسانية و من الممكن أن يبيع الصديق صديقه لعمل ما فتضيع قيم الصداقة و الوفاء و في هذا السياق شواهد كثيرة يثبتها الواقع سببها حب المال و التملك

2. الجهل الديني :

كما ذكر سابقاً فإن أحد أسباب وجود القيم هي التعاليم الدينية و الإسلامية فمن لا يعرف أي حديث أو أي آية عن حقوق الجار و المعاملة الجيدة و أهمية الأمانة و الصدق و لا يعرف الآيات و الأحاديث التي تبين خطر و ضرر السرقة و الزنا و عقوق الوالدين فهو عرضة للوقوع في الأخطاء و كسر القيم بسبب جهله بها و عدم معرفته بما يجب مما لا يجب

3. فساد الإعلام :

ما لا يجب عدم إغفاله في هذا السياق هو فساد الإعلام عموما أو أغلبه و هذا واضح و غير مبهم فعلى سبيل المثال فهنالك الكثير من الأفلام السينمائية العربية و الأجنبية التي لا تحمل في مضمونها أي معان راقية بل تحض على أخلاق هابطة و تبرر أخلاق فاسدة مثل الزنا أحيانا و قد تصفه بالخطأ العابر

4. فشل المؤسسات التربوية

القيم الأساسية التي يحملها الإنسان في ذهنه هي ما تعلمه في صغره لكن اليوم تشهد المؤسسات التربوية تراجعاً كبيراً خاصة في البلاد العربية و ينشر اليوم في القنوات و المواقع الإخبارية عن جرائم ارتكبت من قبل شبان و طلاب لا يزالون في المدارس و المراحل التربوية المختلفة للأسف هذا يعكس فشل هذه المؤسسات و تدهورها

و هناك الكثير من الأسباب الفرعية لضياع القيم لكن تقريباً هذه أهمها

إعادة مفاهيم القيم

إن إعادة مفاهيم القيم و تأصيلها في مجتمع ما هو عمل شاق و متعب و يحتاج تظافر جهود مجتمع بأكمله و العمل عليه كفريق واحد و فكما ذكر سابقاً فإن تراجع مفاهيم القيم هو بسبب تراجع مؤسسات مهمة و إن إعادة هذه المؤسسات إلى وضعها الطبيعي ليس بالأمر السهل
شاركنا رأيك عبر صفحتك على فيسبوك

إرسال تعليق

 
Top